بورصة العملات المشفرة “إف تي إكس” تجمع ٤٢٠ مليون دولار من ٦٩ مستثمرًا

88

جمعت “إف تي إكس”، وهي واحدة من أكبر بورصات العملات المشفرة في العالم، ٤٢٠ مليون دولار من التمويل الجديد، ليصل إجمالي قيمتها إلى ٢٥ مليار دولار.

وقد أعلنت الشركة رسميًا يوم ٢١ أكتوبر أن شركة إف تي إكس تريدينغ التابعة لشركة “إف تي إكس” قد أكملت عملية جمع أموال جديدة من السلسلة ب-١ تضم ٦٩ مستثمرًا بما في ذلك مجلس خطة تقاعد المعلمين في أونتاريو وشركة تيماسيك الاستثمارية الحكومية في سنغافورة.

ومن بين المستثمرين الآخرين جاءت شركات رأس المال الاستثماري الكبرى مثل سكويا كابيتال وتايغر غلوبال وسي كابيتال وريبيت كابيتال ولايت سبيد فينتشر بارتنرز والصناديق والحسابات التي تديرها بلاك روك.

وفقًا لرامنيك أرورا، رئيس المنتجات بشركة “إف تي إكس”، فإن التمويل الجديد سيساعد الشركة على زيادة فرصها في السوق عبر الأسهم وأسواق التنبؤ والتوكنات غير القابلة للإتلاف (NFTs) وشراكات ألعاب الفيديو. وقال: “نتوقع القيام باستثمارات إستراتيجية مصممة لتنمية الأعمال وتوسيع تغطيتنا التنظيمية”.

حيث قال سام بانكمان فريد، مؤسس شركة “إف تي إكس” ومديرها التنفيذي، إنه أسس شركته بفكرة “إنشاء سوق مالي أفضل”. وأضاف أنه “في هذه الجولة، استفدنا من هذه الخطوات وتمكنا من الشراكة مع مستثمرين يعطون الأولوية لوضع “إف تي إكس” على أنها أكثر منصات تداول العملات المشفرة شفافية وتوافقًا في العالم”.

تأتي هذه الأخبار بعد فترة وجيزة من حصول “إف تي إكس” على تسجيل لشركتها الفرعية الباهامية في جزر الباهاما في سبتمبر. شاركت البورصة بنشاط في مجال التوكنات غير القابلة للإتلاف مؤخرًا، حيث أعلنت عن إطلاق سوقها الأصلي للتوكنات غير القابلة للإتلاف الشهر الماضي.

 

المصدر