إطلاق منصة قائمة على بلوكتشين لملكية العقارات الجزئية في الهند

90

سمحت منصة ريل إكس المستندة إلى بلوكتشين للمستثمرين الهنود بشراء وبيع “الملكية المشتركة المباشرة” لممتلكات العطلات

فقد أطلقت شركة للتكنولوجيا المالية من بيون في الهند نظام تسجيل قائم على بلوكتشين يسمى “ريل إكس” يسمح للمواطنين الهنود بشراء ملكية جزئية في العقارات.

ويشير تقرير من ذا إكونوميك تايمز إلى أن ريل إكس قد دخلت في شراكة مع تريبفيلاس، وهي خدمة تأجير منازل للعطلات، لدمج ملكية عقارات العطلات وفقًا للاستخدام والعائد. كما ستكون شركة تريبفيلاس مسؤولة عن إدارة سلة عقارات العطلات المخصصة للاستثمار المشترك.

ووفقًا لرئيس عمليات ريل إكس والمؤسس المشارك نيرا إنامدار، كانت جائحة كوفيد-١٩ محركًا رئيسيًا لإطلاق المنصة، حيث كان عدم استقرار سوق العقارات مصدر قلق لكل من مطوري العقارات والمستثمرين. وقالت مستشهدة بعودة سوق مستقرة نسبيًا:

“نحن نقدم” الملكية المشتركة للعقار المباشر “ومن مصلحة المستثمرين أن يصبحوا مشاركين مباشرين في العقار”.

كما أوضخح روشان ليونيل دسيلفا، المؤسس والرئيس التنفيذي لشركة تريبفيلاس، إن منصة ريل إكس ستسمح قريبًا للمستثمرين الهنود بامتلاك العقارات الدولية على المنصة لتحفيز الدخل المقوم بالدولار.

في حين أن موقف المنظمين الهنود من تبني العملات المشفرة لا يزال غير واضح، تواصل البلاد تجربة تقنية بلوكتشين في مجالات غير مالية.

ففي الآونة الأخيرة، نفذت حكومة ولاية ماهاراشترا نظام اعتماد لتوفير شهادات دبلومة مضادة للتلاعب باستخدام سلسلة بلوكتشين إيثريوم. وبالشراكة مع شركة ليجيت دوك الناشئة في بلوكتشين، بدأ مجلس تطوير المهارات بولاية ماهاراشترا في إصدار شهادات يمكن التحقق منها رقميًا.

كذلك تجري ليجيت دوك أيضًا محادثات مع عدد قليل من المؤسسات التعليمية الأخرى في الهند التي تنوي تنفيذ حل مماثل لمواجهة التزوير المستمر للوثائق.

المصدر